Saturday, 23 April 2011

من أكتشفات الثورة "الانترنت"



من اكتشافات الثورة..."ال-"Internet"

"Internet" أو بالمصري "النت"...ظهر المصطلح د في حياة المصريين في اواخر التسعنيات و فاكر أول مرة أسمع عن النت ده سألت أخوية الكبير "المتنور"
أنا :هو إيه  النت ده يا أحمد ؟؟!!"
أحمد: النت دة حاجة كدة تسألها عن أي حاجة أو أي حد تجوبك على طول
أنا: يعني لو سألت عن محمد ابوالمكارم هيعرفني؟
أحمد: لو إنت متسجل عل نت هتطلع 

و كان الله بالسر عليم و أنا صدقت و سكت على كدة و لفت الدنيا و بقى عندنا نت على الكمبيوتر, و طبعاً كان بنسبة لي النت ده من الممنوعات في البيت عندنا أخرك على الكمبيوتر  "paint" و "fifa 98".
و كان  الإنطباع المأخوذ عن ال-internet في مصر أنه مكان عليه حاجات أبيحة زي "ميلودي" كدة iو تعمل بحث على النت من على كمبيوتر بتاع إبن خالتك أو تروح cyber تلعب نت أو تعمل "Chat" أو قاعد على ال-"facebook"  بس والله العظيم الموضوع ولا في "عميل" ولا في "قاعدة" .


التطور الطبيعي للمواطن المصري :


التطور هو شيء طبيعي في حياة أي بني أدم...و كالعادة زي محنا عارفين أني المصري معروف إنه إنسان برنس فمن الطبيعي أنه يتطور بسرعة و جامد.و زي ماعرفنا كلنا أني مفجر الثورة الهو "وائل غنيم ،أسماء محفوظ ،عمرو مصطفى، تامر أمين، عمر أديب، جمال مبارك,أحمد سبيرد،عفاف شعيب،الاخوان المسلمين،
 و لو حد عايز يزود إسم يقول عشان منزعلش حد ) المهم يعني أني هو فجرها من على النت و بالخصوص من على ال-"facebook" و أصبح دلوقتي ال-facebook ده رمز الوطنية.

و هي دي البداية ,اتحول ال-"facebook" من مكان "للقعاد " إلى مكان أو "platforme" أي حد عوز ينشر حاجة يعمل "page" أو "video" و خلاص على كدة، و أكبر دليل على كدة أني "المجلس الأعلى للقوات المسلحة" رحمنا من أفلام الرعب و الرجل البيزعق في بيان و بقى عامل البيان على ال-"page" بتعهم و الشباب عادي تعمل "LIKE". و مش بس كدة مجلس الوزارة عامل page و شغالين إستطلاعات رأي ,دة أمن الدولة و الحزب الوطني(A.K.A فلول النظام ) بيرقبو الناس من على "facebook" و طبعاً بابا بقى عنده facebook و ماما تقولي متشوف كدة على "facebook" الاعتصامات عملة إيه ,دة حتى تخيلو أمناء الشرطة لما إتجمعو عشان يعملو مظهرة عملوها من على ال"FAKE-BOSS"!!!!...شفتو بقى أني الموضوع كبير 

الهجرة من "Facebook" ل "Twitter"

من ضمن الحاجات الحصلت طبعاً بسبب أني ال-"facebook" بقى "Fake boss" قرر سكان ال-facebook الأصلين الهجرة ل-"Twitter" زي بظبط كدة لما الناس سابو العجمي في أول التسعنيات و راحو الساحل عشان العجمي بقى مكان بيئة.
و طبعاً في طبقة من المجتمع عملت نوع من أنواع الهجرة الغير شرعية و راحو عملين "link" بين "Facebook" و "Twitter" و ده أكتر شئ مزعج.

و أخيراً إعتراف الشعب و الحكومة و كل الناس بأهمية "social media" في حيتنا و هو دة الأنا بحلم به من زمان 


على فكرة ال-blog ده لا ينتقد شخص بذاته و ملوش أي فكر سياسي ولا أجندة دة blog ساذج أصلاً و لا ال عربي بتاعو بعافية شوية ...عزيزي ال قارئ  لمؤخذة كلمنا خلص...:) "و للحديث باقية..ما دام في العمر باقية " 

No comments:

Post a Comment